عادة إكليل الزواج عند الأقباط المسيحيين [ القاهرة ]



ترجع عادة إكليل الزواج عند الأقباط المسيحيين إلى العصر الفرعوني، حيث كان الفرعون إذا اعتلى العرش يتخذ له لباساً خاصاً، ويلبس التاج في حفل تتويجه، حيث تُتلى فيه الصلوات، وتُؤدى الشعائر الدينية بين مظاهر الغبطة والسرور.
ويذكرنا هذا الحقل التقليدي بما يجري الآن من طقوس في زواج الأقباط المسيحيين، فيمنح العروسان حياة جديدة أساسها الصلوات والأدعية والطقوس الدينية التي يقوم بها الكاهن. ومنها: وضع تاج ملكي على رأس كل من العروسين وهما بملابس الزفاف.. وقد انتقل هذا الحفل من الملوك إلى الخاصة.. ثم العامة 1.
1 : سيد صديق عبد الفتاح، أغرب الأعياد وأعجب الاحتفالات، القاهرة: دار الأمين، 1994، ط1، ص 530.