ذكر باب الخرق وقنطرته [ القاهرة ]



باب الخلق في الأصل باب الخرق، كان يقوم على رأس الطريق الموصلة من باب زويلة إلى ميدان باب الخلق المعروفة الآن بشارع تحت الربع، أنشئ في أيام الملك الصالح نجم الدين أيوب في سنة 639هـ 1241 التي أمر فيها بإنشاء قنطرة باب الخرق على الخليج تجاه الباب المذكور لأن المباني امتدت في زمنه على جانبي تلك الطريق التي تعرف بشارع تحت الربع خارج باب زويلة. وكان الميدان الذي يفتح عليه باب الخرق يعرف أيضاً بميدان باب الخرق ولاستهجان كلمة الخرق ولأن هذا الميدان يمر فيه خلق كثير من الناس استبدلت مصلحة التنظيم في عهد الخديو إسماعيل هذه الكلمة وسمت الميدان ميدان باب الخلق يعرف اليوم بميدان أحمد ماهر 1.
1 : عبد الرحمن زكي، موسوعة مدينة القاهرة في ألف عام، القاهرة: مكتبة الأنجلو المصرية، 1987، ص20.