وصف جامع عبد الرحمن كتخدا [ القاهرة ]



أنشأ هذا الجامع الأمير عبد الرحمن كتخدا بن حسين جاويش القازدوغلي سنة 1754م (1168هـ)، وألحق به سبيلاً، وذلك أثناء قيامه بتجديد وتوسيع الجامع الأزهر. وأنشأ هذا الجامع في الأصل الأمير مغلطاى الفخري، أخو الأمير ألماس الحاجب، وتم بناؤه سنة 703 هـ (1303م) في أيام السلطنة الثانية للناصر محمد بن قلاوون، ذكره المقريزي في الخطط 1 باسم جامع البرقية لقرية من باب البرقية.
وفي منتصف القرن الثامن عشر كان الجامع قد تخرب وأوشك على الاندثار فأعاد بناؤه عبدالرحمن كتخدا أثناء قيامه بتوسيع وتجديد الجامع الأزهر وأنشأ له مئذنة على الطراز العثماني. وعرف الجامع باسم جامع الغُرَيِّب عرُف الجامع باسم جامع الغُرَيِّب لوجوده بالقرب من ضريح الشيخ محمد الغُريب (بضم الغين وتشديد الياء مع الكسر). وقد ذكر على مبارك في خططه 2 أن الجامع شعائره مُقامه الا أن المصلين به قليلون لقلة العمران حوله 3. الجامع كائن حاليا خلف الجامع الأزهر، داخل حرم جامعة الأزهر بقسم الدرب الأحمر. يتبع الجامع منطقة آثار شمال القاهرة 4 5.
1 : ج2 ص 326
2 : ج2 ص 266.
3 : أنظر: المقريزي، الخطط، ج 2 ص 326. علي مبارك : الخطط التوفيقية ، ج2 ص 266.
4 : مسجل برقم 448، الخريطة 1، الموقع م 5 ح.
5 : فاروق عسكر، دليل مدينة القاهرة، الجزء الثالث، مشروع بحثي مقدم إلى موقع الشبكة الذهبية، أبوظبي: إبريل نيسان 2004، ص 156. وانظر أيضاً: عبد الرحمن زكي، موسوعة مدينة القاهرة في ألف عام، القاهرة: مكتب الأنجلو المصرية، 1987، ص 321.