وصف جامع جاني بك الأشرفي [ القاهرة ]



بناه الأمير جاني بك الأشرفي الداوادار سنة 830هـ ( 1426م) في أيام السلطان الأشرف برسباي 1421 - 1438م. وتصميمه من الداخل يتألف من أربعة إيوانات في وسطها صحن مكشوف، وهو تصميم المدرسة. وواجهته الرئيسية بها المدخل وهو مكسو بالرخام الأسود والأبيض. وتقوم المئذنة على يمين المدخل وهي مبنية بالآجر ومكونة من دورتين. وفي الركن الجنوبي الغربي من الصحن توجد قبة حجرية صغيرة سطحها مزخرف بزخرفة على شكل حرف د 1. والجامع كائن حالياً بشارع المعز بلين بقسم الدرب الأحمر ويتبع منطقة جنوب القاهرة 2.
والأمير جاني بك الاشرفي الداوادار كان مملوكا للسلطان الاشرف برسباي. تدرج في وظائف القصر السلطاني. عينه السلطان سنة 826هـ (1423م) أمير صبلخانة، ثم خازندارا، ثم داودارا .. وقرية السلطان وترك التصرف في أمور مملكته. توفي جاني بك سنة 831هـ (1428م) وهو في سن الخامسة والعشرين. وقد ذكر على مبارك 3 هذا الجامع واسماه " جامع الجنابكية"، وهو الاسم الشائع لدى عامة الناس وهو دمج واختصار لاسم جاني بك.. وأضاف أن الجامع مقام الشعائر وبداخله قبر منشئه، وبه سبيل يملأ من النيل.. وله أوقاف تحت نظر ديوان الأوقاف 4 5.
1 : وقد تناولت لجنة حفظ الآثار العربية هذا الجامع بالإصلاح والترميم منذ سنة 1919.
2 : مسجل أثر برقم 119. ( الخريطة 1 - الموقع م 6 ز )
3 : الخطط الجديدة ج2 ص 134
4 : حسن عبد الوهاب: تاريخ المساجد ج1 ص 218 - 220. المقريزي : الخطط ج2 ص 331. علي مبارك : الخطط الجديدة ج 2 ص 134. السخاوي: الضوء اللامع ج3 ص 54.
5 : فاروق عسكر، دليل مدينة القاهرة، الجزء الثاني، مشروع بحثي مقدم إلى موقع الشبكة الذهبية، أبوظبي: سبتمبر أيلول 2002، ص.